جيلنا يحتاج رياضة بلا سياسة

الثلاثاء 02-07-2019 14:00

جيلنا يحتاج رياضة بلا سياسة

كتب

منذ أن ينشا الطفل في دول الخارج وهو يمارس عدة رياضاتٍ مختلفة، لكن في بلادنا ما أن نشأنا إلى وبدأنا في رحلة التعرض للأذى النفسي نتيجة الحرب ، التي تعددت بأنواعها حرب الفساد ، والحرب العسكرية التي هزمت أحلامنا في تحقيق ولو انتصار محدود في معركتنا الرياضية واحلامنا الكروية .

 

حلم اللعب باسم الوطن قضي عليه وبات أطغاث ، أستبدلت الأحلام الجميلة بمشاهد الواقع المؤلمة من قتل ودمار وفساد وعشوائية وتدني في القيم والأخلاق ، وساسة يتصارعون على مصالحهم على حساب أحلامنا البسيطة .

 

لم نعد نحلم ! مستقبلنا بات واضحًا ، سنبحث عن عمل نوفر من خلاله لقمة العيش ، وسنشارك في الحروب التي يأمر بها المتصارعون ، وسنبكي على أحبائنا الذين فارقونا جرى الحروب ، وبالتأكيد سنتناول القات (نخزن) والشمة وغيرها ، ونتباهى بتدخين السجائر بكل شراهة .

 

ستمحى الأحلام ونصبح ضحية الساسة والسياسة في بلادنا العجيبة  التي نيعش البؤس و الحرمان  في ربوعها و لا وقت في التفكير بالرياضة  و لنا كل الوقت فاﻵفات والسياسة التي ستقضي علينا جميعا.

 

لماذا ننسى أحلامنا؟  ألم نكافح في واقعنا ! أحلامنا أيضا لا تريد سوى الكفاح ­­­­


عبدالرحمن الكثيري سياسة رياضة
عبدالرحمن الكثيري

قلم رياضي

اضف تعليق